منـــتديـــات ليــوث الانبــار

يــاهــــلا بـا عـــراقـــي الاصــــيل
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخولدخول  

شاطر | 
 

 تقريرعن الانتهاكات التي قامت بها القوات الامريكة في فلوجة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابن العراق
مشرف عام و قائد قوات المنتدى
مشرف عام و قائد قوات المنتدى
avatar

عدد الرسائل : 140
العمر : 34
تاريخ التسجيل : 24/04/2007

مُساهمةموضوع: تقريرعن الانتهاكات التي قامت بها القوات الامريكة في فلوجة   الأربعاء مايو 02, 2007 9:00 am

تقرير ميداني عن
الانتهاكات التي قامت بها القوات الامريكية في الفلوجة
خلال الفترة من 7 تشرين الثاني/نوفمبر و لغاية 25/كانون الاول /ديسمبر 2004



يتناول هذا التقرير امثلة من الانتهاكات التي قامت بها القوات الامريكية في الفلوجة و التي تطابقت بشأنها روايات شهون عيان و اطباء و اعضاء في منظمات انسانية ممن كانوا داخل المدينة في الفترة المذكورة اعلاه. و حيث يصعب وصف كل ما جرى في الفلوجة لحد الان, لكنه باختصار يمثل جريمة العصر بحق الانسانية و بحق كل المبادىء و القيم السماوية. ان الامثلة التي يتناولها التقرير هي دليل قاطع على الهزيمة السياسية و الاخلاقية للولايات المتحدة الامريكية و حليفتها بريطانيا (العظمى) اللتين مارستا ابشع الجرائم ضد الانسانية. انها وصمة عار على جبين اولائك الذين يدعون انتمائهم لعالم متحضر, المتشدقين زوراً و بهتاناً بشعارات و مبادىء حقوق الانسان و الديمقراطية:

السيطرة على المستشفى الرئيس للمدينة باستخدام كافة وسائل العنف العسكري و تأسير الاطباء و توثيقهم و القاءهم ارضا ثم القيام بركلهم باحذية الجنود الامريكيين و افراد ما يسمى الحرس الوطني الذين قاموا كذلك بسرقة ممتلكات المستشفى و تدمير الاجهزة التي يصعب حملها و كذلك اعتقال كافة المرضى الموجودين و منع خروج او دخول المرضى الى المستشفى. علما ان المدينة كانت تتعرض الى قصف جوي و صاروخي و مدفعي شديد في ذلك الوقت, و هذا هو المستشفى الوحيد في المدينة.
بعد يومين او ثلاثة من تدمير مستشفى الفلوجة, قامت الكوادر الطبية المحاصرة في المدينة بفتح مستشفى بديل في احد المراكز الصحية داخل المدينة الا ان الطائرات الامريكية قصفة المستشفى البديل ايضا و قتلت كل من فيه من كوادر طبية و مرضى و جرحى. و تولى ما يسمى (الحرس الوطني) و بساعدة القوات الامريكية عملية تدمير المستشفى الاهلي (غير الحكومي) الوحيد في الفلوجة و سرقة كل ما امكن حمله من اجهزة طبية.
اعتقال نسبة كبيرة من المدنيين الرجال و الشباب الذين بقوا في المدينة و يقدر عددهم باكثر من ثلاثة الاف مواطن دون سبب يذكر. و بعد الاعتقال حجرى وضعهم داخل اقفاص مهينة, ثم جرى و في انتهاك صارخ لمبادىء حقوق الانسان استخدام عدد كبير منهم في اعمال (سخرة) لتنظيف المدينة لازالة اثار الجرائم الامريكية ضد المدنيين. اما القسم الاخر منهم فقد نقل الى معتقلات ابو غريب و البصرة (بوكة), في حين توفي البعض منهم بسبب الظروف غير الانسانية داخل المعتقلات.
تأكيد اكثر من شاهد لحوادث قتل جماعية لمدنيين عزل بعد اسرهم داخل بيوتهم او في المساجد, و ان اخرين كانوا يقتلون داخل بيتهم بعد ان تربط ايديهم ثم يجري نسف ابيت فوقهم لازالة اثار الجريمة.
مع انه لم يجري لحد الان حصر لعدد الضحايا من المدنيين الا انها تقدر بالالاف. ان فرق الطوارىء في مستشفى الفلوجة قد انتشلت يومي 25 و 26/12/2004 في ستة احياء سكنية فقط من احياء الفلوجة البالغ مجموعها 27 حيا سكنياً, 700 جثة لمواطنين عراقيين من بينها 504 جثث تعود لنساء و اطفال, اما بقية الجثث فتعود لشيوخ و رجال متوسطي العمر. و اوضح طبيب عراقي ان هذه الجثث قد عثر عليها في الشوارع و على اسطح المباني و في الحدائق و تم انتشال بعضها من تحت الانقاض. و اكد ان عدد من الضحايا المدنيين قد لقي حتفه بصورة بشعة حيث تم احراق اجسادهم بمواد كيميائية, بينما قتل عدد اخر بالحراب, حيث تم العثور على جثة لامرأة طعنت بحربة في فخذها و صدرها و راسها. من جانبها, اعلنت القوات الامريكية وجود اكثر من الف و مئتي جثة لشهداء الفلوجة في مكان واحد و هو احد المخازن المبردة التي تعود لاحد اهالي الفلوجة مما يدلل على حجم الابادة الجماعية ضد المدنيين في معركة الفلوجة.
استخدامها للاسلحة المحرمة دوليا فقد اكد شهود عيان ان القوات الامريكية استخدمت اسلحة كيمياوية في حيي الجولان و الشهداء في الفلوجة. و في منطقة الحي العسكري وحدها شوهدت اكثر من 24 جثة متفحمة لشهداء مدنيين من اهل الحي و كانت العظام لدى بعضهم ظاهرة و سوداء, و شوهد الجنود الامريكان لدى دخولهم المنطقة وهم يلبسون الاقنعة المضادة للاسلحة المحرمة. علما ان المتطوعين لدفن الجثث لاحظوا ان بعض الاشخاص فارقوا الحياة و هم راقدون على اسرتهم بدون تعرضهم لاطلاقات نارية او طعن و متفحمة بنفس الوقت. و من الثابت ان القوات الامريكية كانت تستخدم الاسلحة العنقودية ضد معظم مناطق الفلوجة و بكثافة تصل الى اكثر من 25 قنبلة عنقودية في اليوم.
ان غالبية الجثث التي انتشلت من حي الجولان كانت لمدنيين جاثمين على صدورهم و جثثهم منتفخة و متفسخة, و الملفت للنظر هو ان بعضهم كانوا موجودين في اماكن محددة مما يؤكد على انهم كانوا يعيشون بصورة طبيعية في مساكنهم و اقدمت القوات الامريكية على قتلهم بعملية تصفية و اعدامات لدى مهاجمة منازلهم. و كانت من بينها جثث لرب اسرة مع طفلين و بنتين شابتين قتلوا جميعا بطلقات في الراس. و في مكان اخر عثر على جثة رجل كبير بالسن وجد مقتولا و هو يمسك عصاه و كان جالسا على كرسيه.
كما اكد بعض الاهالي بانهم لدى هروبهم مع عوائلهم من القوات الامريكية المحتلة التي دخلت مناطقهم قام القناصة بقتل بعض ذويهم من النساء و الاطفال و كبار السن. و هذا ما اكده حتى بعض الصجفيين المرافقين لقوات الاحتلال و كيف ان الاوامر كانت تقضي بضرب اي جسم متحرك في اثناء التقدم.
اكد شهود عيان رؤيتهم للدبابات الامريكية و هي تسحق جثث الشهداء و بعض الجرحى و هم احياء بسرف الدبابات, و اكد بعضهم ان احدى هذه الجرائم حدثت في نادي الصمود حيث تم فيها سحق بعض الجرحى بسرف الدبابات الامريكية من دون اي رحمة او شفقة. و قد اكد العديد من الكوادر الطبية و المنظمات التي سمح لها دخول الفلوجة انهم لم يلاحظوا وجود جرحى رغم ان كثافة القصف و ما تم القاءه على الفلوجة يمحو اي مدينة من وجه الارض فأين ذهب الجرحى؟
رغم عمل فرق الطوارىء الا انه لم تتمكن لحد الان من انتشال كل الجثث من تحت ركام المنازل و المحلات
. كما انها لم تتمكن من الوصول الى كافة المناطق. و لذلك فان رائحة الجثث المتفسخة يصل مداها للبوابة الخارجية لمدينة الفلوجة مما يثبت صحة ما اكده الاهالي من قيام القوات الامريكية باعدام عوائل كثيرة من المدنيين اثناء اقتحامها احياء الفلوجة. و قد راينا جثث المدنيين داخل البيوت و خصوصا في منطقة ما بين الجسرين و من مختلف الاعمار و كان من بين جثث النساء و رجال كبيري السن كما ام هناك جثتين لاشخاص تم اعدامهم بالرصاص و قطع رؤوسهم ووضعها فوق اجسادهم. و لا تسمح قوات الاحتلال لاحد باخراج الجثث رغم طلب الاهالي.
ان ما بثته بعض المواقع الاعلامية من صور لجثث الشهداء و هي متفسخة تنهش بها الحيوانات السائبة لهو دليل قاطع على جرائم القوات الامريكية الغازية التي تركت هذه الجثث في الشوارع و البيوت المفتوحة دون دفن في انتهاك صارخ لكل القوانين و القيم الانسانية . ان هذا المنظر المفزع الذي كان شاخصا في اماكن عدة من الفلوجة و الذي يستفز من لديه بقية من ضمير انساني لم يستفز بوش و بلير و علاوي و امثالهم من مصاصي دماء الشعوب.
بلغ عدد المساجد المدمرة لحد تاريخه اعلاه اكثر من 36 مسجدا مدر تدميرا كاملا مع تعرض 24 مسجدا اخر الى الاضرار مما يؤكد بوضوح كراهية دينية لا تتناسب مع القيم العصرية و حقدا اعمى على رموز الفلوجة الدينية, فضلا عن ما يمثله من خرق فاضح للقانون الدولي الانساني.
في خطوة مفضوحة تؤكد التعتيم الاعلامي على جرائم الحرب التي ارتكبتها القوات الامريكية في الفلوجة, اكد المتطوعين الذين دخلوا لدفن بعض الجثث ان بعض الاعلامييين المرافقين للقوات الامريكية كانوا يمتنعون عن تصوير الجثث المقتولة على فراشها او في اماكن قد تثير الشك الا بعد وضعها في الاكياس الكبيرة المخصصة لنقلها.
ان الدمار الذي اصاب المدينة هائل جدا و ما تزال القوات الامريكية تمارس عمليات العقاب الجماعي ضد اهالي المدينة و من امثلو ذلك التدمير المتعمد للبيوت التي نزح عنها اصحابها اذ يجري تفجيرها بعد سرقة محتوياتها.[b][size=21]
قامت قوات الاحتلال بتجريد مراكز الشرطة في الوحدات الادارية التابعة للفلوجة من كافة الاسلحة و معدات الاتصال و حتى السيارات الخاصة بها عند بدىء العمليات العسكرية على الفلوجة و لحد الان مما يعطي دلالة واضحة حول تشجيع السلب و النهب و الجريمة و محاولة الغاء دور الاجهزة الامنية و القانونية من اجل تبرير وجود هذه القوات بحجة فقدان الامن و الامان في هذه المناطق.
اكد شهود عيان قيام عناصر من ما يسمى ( الحرس الوطني ) بسرقة البيوت و المحلات بواسطة سياراتهم الرسمية و بيعها في اسواق المناطق المحيطة بالفلوجة و بعض مناطق بغداد, تحت مسمع و مرأى و موافقة القوات الامريكية و السلطات العراقية و كانها مكافئة لهم او كغنائم حرب.
كما هو معلن فان القوات الامريكية تحاول الان تطبيق خطة اجرامية بحق من يريد العودة الى مدينته لتفقد مسكنه. فبعد الانتظار في العراء فترات طويلة في ظل برد قارص, و ما يصاحب ذلك من عمليات تهديد و تنكيل, تجري عملية فحص تتضمن اخذ بصمات لاصابع اليدين كافة و مسح بؤبؤ العين ثم يتم اصدار هويات خاصة تحدد فيها الاقامة حسب الاحياء, و بهذا تتحول المدينة بعد تدميرها الى سجن كبير لاهلها في خطوة متقدمة نحو الحرية و الديمقراطية و احترام حقوق الانسان.
اتضح بعد عودة بعض الاهالي ان القوات الامريكية تريد استخدامهم دروعا بشرية بعد استمرار المعارك في احياء عدة من الفلوجة و فقدان السيطرة الامريكية عليها.
توزع القوات الامريكية اعلانات على الاهالي العائدين, كما هي في الملصقات على الجدران تقول فيها ان القوة المميتة (مسموح ) بها في الداخل فاحذر من التقرب من القوات متعددة الجنسيات, و ان اي شخص يحمل معه سلاح و ( يحاول ) الدخول سيتعرض للقتل.







تتحدث مصادر الجيش الامريكي انهم سيمنحون كل عائلة تعود مبلغ خمسمائة دولار امريكي! و تحدثت مصادر حكومية من انها ستعوض كل عائلة دمر بيتها مبلغ اربع الاف دولار امريكي في حين ان كلفة البيت قد لا تقل عن خمسين الفا و لا يشمل محتويات البيوت التي سرقت او دمرت. ان هذا الامر هو ابغال من الامريكان و الحكومة العميلة في محاولات اذلال اهالي الفلوجة. ان التعويض لا يجوز ان يقرره المعتدى و انما جهات محايدة و بعد ان يجري تقيم الاضرار, و انه يجب ان يكون كافيا لاعادة الشيء الى ما كان عليه قبل حدوث الضرر.
لدى احصاء عدد القبور في الفلوجة و اطرافها فانها لا تتجاوز 300 الثلاثمئة قير, بينما المعلن من قبل قوات الاحتلال الامريكي و الحكومة العميلة انها قتلت اكثر من 1600 قتيل في اثناء معارك الفلوجة الاخيرة مما يؤكد ان هناك مقابر جماعية مخفية تم دفن العدد المتبقي من الشهداء فيها من اجل عدم ابقاء ادلة على الجرائم الاجرامية التي ارتكبت في الفلوجة.
مواصلة عمليات تدمير البيوت في المدينة و احراق بعضها الاخر, حيث اكد شهود عيان انهم شاهدوا بيتهم سليمة من التدمير لدى السماح بعودة اهالي حي الاندلس, الا انهم فوجؤا بعد ثلاثة ايام برؤية بيتهم مدمرة دون سبب فيما اكد شهود عيان رؤيتهم للقوات الامريكية و هي تصور فلم مزيف لعملية اقتحام للمدينة في المناطق الفارغة و الممنوع الدخول اليها بحيث تدمر فيها البيوت كجزىء من هذا الفيلم الهولييودي. و ابسط مثال هو ما تم من تدمير و حرق لعشرين بيت فقط في ليلة واحدة و منطقة واحدة هي حي الشرطة دون سبب سوى الانتقام من الاهالي الرافضين للاحتلال و الاجرام الحديث في العراق.

ان المبرات الواهية التي يسوقها المجرمون دفاها عن جرائمهم لا تعطي العذر لاي منظمة او جهة دولية او اقليمية للتنصل من مسؤوليتها تجاه ما حدث و يحدث من مجازر و انتهاكات صارخة ضد كل ما يمت بصلة الى الحياة البشرية في الفلوجة.
و استنادا الى كل ما تقدم فان اهالي مدينة الفلوجة يناشدون الامم المتحدة و المنظمات الدولية ذات العلاقة و خصوصا الصليب الاحمر الدولي و المفوضية السامية لحقوق الانسان و كل الحكومات المحبة للعدل و السلام و اصحاب الضمائر الحية في العالم لممارسة دورها الانياني في الضغط على الادارتين الامريكية و البريطانية لوقف المجازر و الممارسات اللاانسانية التي ترتكبها قواتها ضد الفلوجة و المناطق التي تمارس حقها المشروع في رفض الاحتلال و الحكومة العميلة المنصبة من قبله.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://iraq-a.fr-bb.com
ابن العراق
مشرف عام و قائد قوات المنتدى
مشرف عام و قائد قوات المنتدى
avatar

عدد الرسائل : 140
العمر : 34
تاريخ التسجيل : 24/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: تقريرعن الانتهاكات التي قامت بها القوات الامريكة في فلوجة   الأربعاء مايو 02, 2007 9:02 am

تــــــــــــــا بع

كما يطالبون باتخاذ الخطوات العملية التالية:
اولاً: انسحاب قوات الاحتلال و الحرس الوطني من المدينة فوراً لكونهم ارتكبوا جرائم حرب ضد المدنيين في الفلوجة و ابقائهم سيسبب توتر متصاعد و نزاعات مستمرة للثأر و سيزداد العنف. لذا يتم احلال الشرطة العراقية و قوات الدفاع المدني من اهال المدينة او المناطق المحيطة بها.
ثانياً: اطلاق سراح كافة المعتقلين من اهالي الفلوجة فورا ممن لا توجد عليهم اي ادلة او مخالفات قانونية و باشراف الامم المتحدة و المفوضة السامية لحقوق الانسان كتشجيع من سيادتكم على سيادة القانون الدولي فوق الجميع.
ثالثا: ان تقوم المنظمات الدولية الانسانية و تحت رعاية و ادارة الامم المتحدة باجراءات اكثر فاعلية و شمولية لمعالجة اوضاع النازحين من اهل الفلوجة و البالغ عددهم اكثر من 350000 نسمة و مدهم بكل مستلزمات العيش و الرعاية الطبية و الصحية الضرورية لحين تامين عودتهم الى داخل المدينة و بالاخص المناطق التي تعاني من نقص كبير في الخدمات و خصوصا الطبية و الانسانية, على ان يتم الاسراع بحملة تلقيحات مستعجلة لهذه المخيمات و النازحين و خصوصا الاطفال, كما و تقوم منظمة اليونسكو باعداد خطة شاملة لمعالجة العامين الدراسيين الذي ضاعا على طلبة الفلوجة.
رابعا: استدعاء اطباء نفسانيين و باحثين اجتماعيين لمعالجة الاصابات النفسية التي اصيب بها المكثير من سكان المدينة, و معالجة المشاكل التي حدثت للكثير من العائل التي فقدت رب الاسرة او معيلها او الابناء و الاطفال مما يؤدي مستقبلا الى تنامي ظاهرة الرد على العنف الذي تعرضوا له و محاولة اخذ بالثأر وفق التقاليد و العشائرية لدى ابناء هذه المدينة.
خامساً: ان تتولى الامم المتحدة و الصليب الاحمر و الهلال الاحمر العراقي الاشراف على عودة النازحين الى المدينة مع ضمان عدم ارتكاب اي جرائم و انتهاكات جديدة ضدهم. على ان يسبق ذلك تنظيف المدينة من التلوث الذي اصابها و لتامين الحماية الصحية الكافية للمدنيين.
سادساً: انشاء صندوق خاص لاعادة اعمار المدينة يتضمن التعويض الكامل للمواكنين عن ما اصابهم من خسائر باشراف الوكالات الدولية المختصة و التابعة للامم المتحدة و يمول من قبل المتبرعين من داخل و خارج العراق.
سابعاً: الاسراع بتشكيل لجان تقصي حقائق دولية مستقلة بعيدة عن قوات الاحتلال و الحكومة العراقية المؤقتة و بمشاركة منظمات دولية متخصصة بالتحقيق بشان ما ارتكب في الفلوجة من جرائم و البحث عن الاعداد المفقودة من المدنيين و مصير جثثهم و ان يتم التحقيق بالتنسيق مع محققين من مكتب المعي العام للمحكمة الجنائية الدولية.

ثامناً: احالة مرتكبي جرائم الحرب في الفلوجة الى المحاكم الدولية و وفقا للقانون الدولي لعدم جواز التستر على مجرمين و اعطائهم غطاء فوق القانون الدولي.
تاسعاً: تاجيل الانتخابات الزمع عقدها الى ما بعد اعلان جدولة انسحاب الاحتلال من العراق لضمان شرعيتها لانه من المشروع اجرائها تحت احتلال اجنبي و عدم الاشراف الكامل للمجتمع الدولي و الامم المتحدة عليها.

ان صمود الفلوجة الاسطوري هو اروع مثال انساني في رفض الاحتلال الاجنبي, و تحمل كل هذا الظلم و الدمار الذي صب عليهم و كانهم دولة كبرى في المواجهة يؤكد ذلك. و ان نتائج هذا الصمود ستتعدى العراق و ستصب في مصلحة الانسانية جمعاء. و اننا على يقين من ان كل الشرفاء في العالم و منهم حتى المنصفين في الولايات المتحدة الامريكية ستؤيد و تضغط لتحقيق المطاليب اعلاه لوضع حد الاستهتار الصارخ بحقوق الانسان و كرامته. لان السكوت او التغاضي عنها سيساعد على تكرارها في اماكن اخرى من العالم.

لقد اصبح لزاما اليوم على الامم المتحدة و المنظمات الدولية اكثر من اي وقت مضى, ان تتخذ ما تمليه عليها مسؤوليتها الدولية من اجراءات عملية و تدين بكل وضوح الجرائم التي ارتكبتها القوات الامريكية في الفلوجة و ان تبتعد عن اسلوب المساواة بين الجلاد و الضحية قبل ان يصبح سكوتها مشاركة في هذه الجرائم.

اننا ندعو المجتمع الدولي ايضاً لمطالبة المنظمات و بخاصة اللجنة الدولية للصليب الاحمر لكي تعلن ما لديها من تقارير بشان الانتهاكات المشار اليها انفاً. ان الشفافية تتطلب اتاحة تلك التقارير لاطلاع المجتمع الدولي و ليس لمن يرتكبها فقط.

و اخيرا نرجوا من كل من يطلع على هذا التقرير توزيعه على اوسع نطاق ممكن لفضح هذه الجرائم. و هو ابسط و اقل حق لمدينة ذبحت و تذبح لحد الان.


مؤسسة عز العراق لحقوق الإنسان
المقر العام بغداد
الفلوجة في 12/كانون الثاني /2005

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://iraq-a.fr-bb.com
 
تقريرعن الانتهاكات التي قامت بها القوات الامريكة في فلوجة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منـــتديـــات ليــوث الانبــار :: قسم السياسة :: منتدى حقوق الانسان-
انتقل الى: